الرئيسية / بيانات التيار / بيان التيار المستقل في ٢٧ حزيران ٢٠٢٢
almostakel logo

بيان التيار المستقل في ٢٧ حزيران ٢٠٢٢

عقد المكتب السياسي في التيار المستقل اجتماعه الاسبوعي الكترونيا برئاسة رئيس التيار دولة اللواء عصام أبو جمرة واصدر البيان التالي:
ناقش المجتمعون مسار تاليف الحكومة بدءا”بفوز دولة الرئيس نجيب ميقاتي ب ٥٤ صوتا بالاستشارات الملزمة للتكليف ، وانتقاله بعدها الى الاستشارات غير الملزمة التي انتهت بعد ظهراليوم، وختمها بمقابلة رئيس الجمهورية للانطلاق بعدها بعملية التاليف التي ربما لا تنتهي قبل انتهاء العهد !!!.
واكد المجتمعون ادانتهم لما يحدث من فلتان واستهتارفي ادارة الدولة وأنظمة مؤسساتها ، بعدما ذاق الشعب الأمرّين من قطع الكهرباء والدواء والمحروقات والمياه وارتفاع اسعاركافة السلع مع ارتفاع الدولار دون هبوطها معه… والتبشير برفع تعرفة الاتصالات بعد ايام الى مستويات لن يصبح بمقدار معظم اللبنانيين تحمل اعبائها.

ونوه المجتمعون بموقف رئيس الحكومة بالدعوة الى انهاء النزوح السوري بعد مرورعشر سنين من الفلتان وحرية العيش على معظم ارض لبنان. آملين ان يتابع الدعوة بالالحاح على السلطات السورية واللبنانية لنجاح التنفيذ.

اما شلل الدوائر الرسمية والمحاكم فحدث ولا حرج، وكأن هذه الكارثة لا تعني المسؤولين الذين همهم الوحيد التشبث بالكراسي والمناصب والصفقات بعدما حولوها إلى ملكيات تجارية لهم ولابنائهم وأصهرتهم من بعدهم.

وَطالب المجتمعون القضاء الاسراع بالاضطلاع بمهامه بدءاً بملف جريمة المرفأ الى ملف التدقيق الجنائي ودعاوى الفساد واسترداد الاموال المنهوبة واموال المودعين في المصارف. ناهيك عن توزيع حاكم مصرف لبنان المليارات على قطاعات الطاقة ،والمواد المدعومة ، والقطاع العام ،واليوروبوند، والفوائد على الاموال ، والدولة ؟؟؟….+- ١٣٥مليارا” .الخ
واملوا من صندوق النقد الدولي والدول القادرة اميركا وفرنسا وبريطنيا وايطاليا ودول الخليج وغيرها من الدول الصديقة للبنان ان يساعدوا العهد القادم ،على انهاء ترسيم الحدود البحرية واستخرج النفط والغاز لانقاذ شعبه من الماساة التي عاشها طيلة هذا العهد.

شاهد أيضاً

almostakel logo

بيان التيار المستقل في ٢١ آب ٢٠٢٢

Almostakel.org عقد المكتب السياسي في التيار المستقل اجتماعه الاسبوعي الكترونيا برئاسة رئيس التيار دولة اللواء …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *